بـ100 راجل

ستريكلاند الكندية التي أعادت لجائزة نوبل أنوثتها

ستريكلاند الكندية التي أعادت لجائزة نوبل أنوثتها
موقع إنسان

موقع إنسان

شارك

 "نحتاج للاحتفال بعلماء الفيزياء من النساء لأنهن موجودات، ويشرفنى أن أكون واحدة منهن" كان هذا نص الرسالة التي وجهتها "دونا ستريكلاند"

بعد حصولها على جائزة نوبل للفيزياء، وإليكم بعض المعلومات عن العالمة الكندية التي أعادت المرأة إلى منصات نوبل:

1- دونا ثيو ستريكلاند كندية الأصل ولدت في مقاطعة أونتاريو في ٢٧ مايو ١٩٥٩، أي أنها تبلغ من العمر ٥٩ عاماً.

2- حصلت على بكالوريوس الفيزياء الهندسية عام 1981 من جامعة "ما كماستر" الكندية.

3- حصلت على دكتوراه في الفلسفة إلى جانب دكتوراه في الفيزياء كانت سبباً في منحها جائزة نوبل مع الفرنسي جيرار مورو الذي أشرف على رسالتها،

حول توليد نبضات ضوئية فائقة القصر، عالية الكثافة، المفيدة لمجالات الطب والجراحة والليزر.

4- تعمل أستاذ مشارك في قسم الفيزياء والفلك بجامعة "واترلو" الكندية.

5- نالت العالمة الكندية عددًا من الجوائز والتكريمات السابقة، بينها زمالة سلون في العام 1998، وجائزةPremier للتميز في الأبحاث في العام 1999،

وتكريم جمعية البصريات الأمريكية في العام 2008.

6- عملت كمحررة في مجلة Optics Letters في العام 2004 حتى 2010، وشغلت " ستريكلاند " منصب نائب رئيس جمعية البصريات الأمريكية في

2011، ثم رئيس الجمعية في 2013.

7- تعد أول امرأة تفوز بالجائزة منذ ٥٥ عاماً، و ثالث امرأة تفوز بجائزة نوبل للفيزياء في التاريخ بعد ماري كوري، التي فازت بالجائزة عام 1903 وماريا

غوبيرت ماير، التي فازت بها عام 1963.

8-  فازت  ستريكلاند بالجائزة هذا العام مقاسمة مع آرثر آشكين، من الولايات المتحدة، وجيرار مورو من فرنسا  لإنجازاتهم في مجال فيزياء الليزر وتبلغ قيمة

الجائزة الإجمالية 9ملايين كورونا سويدية بما يوازي 1 مليون دولار

9-  قامت بتطوير تقنية أطلق عليها "تضخيم النبضة المزقزقة" وتعد طفرة في استخدام الليزر في مجال الطب والجراحة وستتسلم الجائزة في 10 ديسمبر من

هذا العام، وهو تاريخ وفاة مؤسس الجائزة، ألفريد نوبل.

10- قالت في أول تعليق صوتي لها على منحها الجائزة أنها فخورة جدا بوجودها في قائمة نوبل كامرأة.

شبيك لبيك