بـ100 راجل

عائشة موسى أول وزيرة دفاع في تاريخ أثيوبيا

عائشة موسى أول وزيرة دفاع في تاريخ أثيوبيا
أحمد الخولي

أحمد الخولي

شارك

للمرة الأولى شكل رئيس الوزراء الأثيوبي ابى أحمد حكومته الجديدة بمشاركة عشر سيدات تولين الحقائب الوزارية من أصل 20 حقيبة وزارية،

ولم يكتفي أحمد بذلك بل أسند أيضا للمرة الأولى في تاريخ أثيوبيا منصب وزير الدفاع إلى سيدة من العشر سيدات هي  عائشة موسى.

ونرصد لكم 10 معلومات عن أول وزيرة للدفاع في أثيوبيا :-

1- ولدت عائشة محمد موسى في اقليم عفار شرق اثيوبيا لأب وأم مسلمين.

2- التحقت الوزيرة المحجبة بكلية الهندسة وعقب تخرجها شاركت بدور بارز في إقامة العديد من المشروعات الهامة والمشتركة مع

الولايات المتحدة الأمريكية في أثيوبيا.

3- تولت وزارة السياحة والثقافة في الحكومة السابقة ونجحت في تحقيق انتعاش ملحوظ  فى عهدها.

4- تولت رئاسة البرلمان الأثيوبي خلفًا لرئيسه السابق أبا دولا جمدا وكانت اول مرأة تشغل هذا المنصب الرفيع فى تاريخ بلادها.

5- تم تعيينها وزيرة للبناء بجوار رئاستها لمجلس النواب وساهمت في وضع برنامج لتنمية قدرات بلادها خلال العشر سنوات المقبلة،

ونجحت في انشاء عدد من المجمعات الصناعية في عهدها.

6- ساهمت في تشريع وإصدار قانون لتنظيم بناء المشروعات.

7- كان لها نشاط ملحوظ مع المنظمات الحقوقية خاصة المعنية بمناصرة المرأة والتي تطالب بتوليها المناصب القيادية في الدولة الأثيوبية .

8- شاركت في بناء سد النهضة حيث كانت من ضمن المهندسين الاستشاريين للمشروع وكان لها دور هام في انجاز جزء كبير منه.

9- تواجه وزيرة الدفاع "موسى" عددا من التحديات التي تمر بها بلادها أهمها احتجاجات جنود الجيش على تدني الأجور والتي وصلت

لاقتحام مكتب رئيس الوزراء ابي أحمد بالإضافة إلى القتال المستمر بين الحكومة الأثيوبية والجماعات المتمردة خاصة في اقليم أورومو

والذي أسفر عن مقتل واصابة العشرات.

10- صادق البرلمان الاثيوبى بمجمل أعضائه(547 عضوا) على حكومة نصفها من السيدات ووزيرة دفاعها سيدة للمرة الأولى في تاريخ

أثيوبيا وهو ما يعكس وعيًا لنواب البرلمان وتوافقا مع توجهات رئيس الوزراء في تمكين المرأة الأثيوبية.

شبيك لبيك